تعال نبرمج معا ( 2 ) : لا تلم أحدا على فشلك ، فأنت أعظم مخلوق خلقه الله تعالى على وجه الأرض .

تحمل مسؤوليتك ...



عادة ما يحلم الصغار بتحقيق أهداف رائعة كإنقاذ العالم من الشر ، اختراع اختراعات يشاهدونها في أفلام الخيال العلمي ، السفر إلى كواكب أخرى ...
وعندما يصبحون أكثر عقلانية مع مرور الوقت ، يحلمون بتحقيق أهداف شخصية ويبدأون بالتخلي عن أهدافهم القديمة والتي تبدوا سخيفة في نظرهم لأنه من المستحيل تحقيقها ...

تعال نبرمج معا

استغربت كثيرا عندما كنت أحدث تلاميذ مدرستي عن الكتاب القادم ( كيف تعد برنامجا ممتعا ؟ وكيف تطبقه بسهولة ؟ ) فقاطعتني أما أنا فلا أرى ضرورة العمل بالبرنامج فأنا لم أعمل به من قبل. أرى أن البرنامج شيئ اختياري ..."
إحدى التلميذات قائلة : "

تعجبت من قولها ثم سألتها :" وهل حاولت يوما العمل بالبرنامج "
 فأجابت زميلتها التي تجلس بجوارها : " نعم أنا قد حاولت لكنني لم أنجح ، فكلما أكتب برنامجا مؤلفا من عدة خطوات سأقوم بها تداهمني أمور تمنعني من إكماله، فهذه أمي تريدني أن أساعدها في أمور البيت وهذه صديقتي تأتي زائرة من غير ميعاد فلا أستطيع ردها أما الأساتذة فدائما يفاجؤوننا بواجبات منزلية تشتت تخطيطنا وتأكل معظم أيام أسبوعنا ، فمن الصعب أن أجد برنامجا يساعدني في هذه الظروف التي أعيشها مع الدراسة "

من هم قتلة العباقرة؟

قرأت هذه القصة الرائعة في احدى صفحات الفايسبوك، ووددت أن أشاركها معكم لما لها من عبر وفوائد ... وقد سميتها قتلة العباقرة كي ألفت نظرك إليها فتقرأها.

القصة :
وقفت معلمة الصف الخامس ذات يوم و ألقت على التلاميذ جملة :إنني أحبكم جميعا وهي تستثني في نفسها تلميذا يدعى تيدي !!


وهذا الحكم الجائر منها كان بناء على ما لاحظاتها له  خلال العام فملابسه دائماً شديدة الاتساخ ، و مستواه الدراسي متدن جدا ومنطوي على نفسه دائما . كما أنه لا يلعب مع الأطفال و ملابسه متسخة ودائما يحتاج إلى الحمام لينظف نفسه . باختصار لقد كان كئيبا .

أما المعلمة فقد كانت تجد متعة في تصحيح أوراقه بقلم أحمر لتضع عليها علامات x بخط عريض وتكتب عبارة راسب في الأعلى .

ذات يوم طلب منها المدير مراجعة السجلات الدراسية السابقة لكل تلميذ . وبينما كانت تراجع ملف تيدي فوجئت بشيء كتبه عنه معلم الصف الأول : تيدي طفل ذكي موهوب يؤدي عمله بعناية و بطريقة منظمة.

فوجئت المعلمة من هذه الملاحظة وبحثت عن ملاحظات معلم الصف الثاني فوجدته قد كتب  : تيدي تلميذ نجيب و محبوب لدى زملائه و لكنه منزعج بسبب إصابة والدته بمرض السرطان.

أما معلم الصف الثالث فقد كتب: لقد كان لوفاة أمه وقع صعب عليه لقد بذل أقصى ما يملك من جهود لكن والده لم يكن مهتما به و إن الحياة في منزله سرعان ما ستؤثر عليه إن لم تتخذ بعض الإجراءات ...

بينما كتب معلم الصف الرابع : تيدي تلميذ منطو على نفسه لا يبدي الرغبة في الدراسة وليس لديه أصدقاء و ينام أثناء الدرس

هنا أدركت المعلمه تومسون المشكلة و شعرت بالخجل من نفسها !
و قد تأزم موقفها عندما أحضر التلاميذ لها هدايا عيد الميلاد ملفوفة بأشرطة جميلة ما عدا الطالب تيدي ، كانت هديته ملفوفة بكيس مأخوذ من أكياس البقالة.

تألمت السيدة تومسون و هي تفتح هدية تيدي وضحك التلاميذ من هديته حيث كانت عقدا مؤلفا من ماسات ناقصة الأحجار و قارورة عطر ليس فيها إلا الربع.


ولكن كف التلاميذ عن الضحك عندما عبرت المعلمة عن إعجابها بجمال العقد والعطر وشكرته بحرارة، وارتدت العقد ووضعت شيئا من ذلك العطر على ملابسها . ويومها لم يذهب تيدي بعد الدراسة إلى منزله مباشرة بل انتظر ليقابلها وقال : إن رائحتك اليوم مثل رائحة والدتي !

عندها انفجرت المعلمه بالبكاء لأن تيدي أحضر لها زجاجة العطر التي كانت والدته تستعملها ووجد في معلمته رائحة أمه الراحلة !!

منذ ذلك اليوم أولت اهتماما خاصا به وبدأ عقله يستعيد نشاطه و بنهاية السنة أصبح تيدي أكثر التلاميذ تميزا في الفصل ثم وجدت السيدة مذكرة عند بابها للتلميذ تيدي كتب بها أنها أفضل معلمة قابلها في حياته فردت عليه أنت من علمني كيف أكون معلمة جيدة.

بعد عدة سنوات فوجئت هذه المعلمة بتلقيها دعوة من كلية الطب لحضور حفل تخرج دفعة  الأطباء في ذلك العام موقعة باسم ابنك تيدي .
ذهبت إلى الحفل وهي ترتدي ذات العقد و تفوح منها رائحة ذات العطر ....

هل تعلم من هو تيدي الآن ؟

تيدي ستودارد هو أشهر طبيب بالعالم ومالك مركز( ستودارد) لعلاج السرطان...

بعد هذه القصة أسألك أخي القارئ ، من هم قتلة العباقرة ؟

اجبني في تعليق لنناقش الموضوع أكثر لأنه خطير جدا ...

من باب التواصل...

السلام عليكم ورحمة الله
من باب التواصل والاستفادة معا ، أفتح باب النقاش معا حول كتاب " كيف تصبح تلميذا مجتهدا " بجزئيه الأول والثاني .

أود أن أعرف رأيك فيه ، ما الذي استفذته منه ؟ وما الذي بدا لك ( افكار لا يمكن تطبيقها ؟) ما الصعوبات التي واجهتها بعد قرائتك للكتاب ؟ ما الذي غير فيك هذا الكتاب؟


فانا اريد فتح باب الحوار كي تسألني فاجيبك لتستفيذ اكثر ...